غادر الصحفي حميد المهداوي صباح اليوم، سجن تيفلت، بعد انقضاء مدة محكوميته، لمدة 3 سنوات داخل اسوار السجن.

و وجد المهداوي في إستقبالة، لحظة خروجه من السجن، زوجته وابنته وابنه وأختيه، بالإضافة إلى عدد من النشطاء الحقوقيين والصحافيين، الذين ظلوا ينتظرون خروجه منذ منتصف الليل الى غاية السابعة صباحا من يومه الإثنين، لحظة خروجه.

ويذكر ان الصحفي المهداوي، مؤسس موقع بديل،انفو، المتوقف عن الصدور، تم الحكم عليه ب3 سنوات سجنا نافذا على خلفية حراك الريف، بتهمة عدم التبليغ عن جناية.