احتضن فضاء مقر جمعية الكرم للصم والبكم بجرسيف نهاية الأسبوع الفارط ، حفلا فنيا متميزا نظمته الجمعية للأطفال والشباب الصم والبكم احتفالا بالذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء و إيذانا بافتتاح الموسم الدراسي الحالي 2015/2016 لمحو الأمية .

وقد تميز هذا الحفل بحضور عدد من أولياء المستفيدين من برنامج محو الأمية بالإضافة إلى مجموعة  من المهتمين بشؤون هذه الشريحة من المجتمع الجرسيفي  والمؤطرين لهم، وممثلين عن جمعيات المجتمع المدني المهتمة بالشأن التربوي وذوي الاحتياجات الخاصة.

بعد كلمة افتتاحية قدمتها السيدة حكيمة زكاغ نيابة عن باقي أعضاء المكتب المسير للجمعية، قدمت خلالها عرضا تقييميا أبرزت من خلاله حصيلة الموسم الدراسي لسنة 2014/2015، بسلبياتها وإيجابياتها.. وأشارت المتدخلة في سياق عرضها إلى استعراض مختلف الأفكار والبرامج المقترحة من طرف أعضاء جمعية الكرم للصم والبكم والمتعاونين معها للسنة الدراسية التي أعطيت انطلاقتها في هذا الشهر، كما لم يفت صاحبة الكلمة تقديم الشكر لنيابة إقليم جرسيف وقسم محو الأمية اعترافا لهم بالمجهودات المبذولة لصالح هاته الشريحة.

الحفل تخللته فقرات فنية متميزة وعروض مسرحية ولوحات فلكلورية شارك فيها أطفال وشباب ذوي الاحتياجات الخاصة تنفيذا وتنشيطا، حيث لقيت مختلف العروض المقدمة تجاوبا كبيرا من قبل الحاضرين ، وطريقة أدائها كانت جد متميزة… وقد اختتم الحقل بتوزيع جوائز تشجيعية وتقديرية همت كل من السيدة أمينة هريش مؤطرة الأعمال اليدوية والسيدة سميرة زكاغ مؤطرة قسم محو الأمية والاعلاميات والسيد عبد الجبار قالو مؤطر الحلاقة، وشهادة أخرى ذات قيمة متميزة خصت بها الجمعية الحارس الليلي لمركز دوي الاحتياجات الخاصة بحي غياطة جرسيف.

IMG_0006 IMG_0015 IMG_0019 IMG_0023 IMG_0032 IMG_0043 IMG_0050 IMG_0057 IMG_0062 IMG_0066 IMG_0069 IMG_0071