تم العثور اول امس الثلاثاء، على جثة متفحمة إثر اندلاع حريق بأحد مستودعات بحارة الصيد التقليدي بميناء الجديدة.

الضحية الذي كان يبلغ من العمر 45 سنة قيد حياته، كان يشتغل بأحد قوارب الصيد التقليدي، المستودع المذكور كان مخصصا لوضع عتاد وتجهيزات قوارب الصيد من شباك الصيد والمحركات والبنزين.

وقد هرعت عناصر الوقاية المدنية فوراندلاع الحريق إلى مكان الحادث حيث تمكنت من احتواء الحريق، في حين تم فتح تحقيق لمعرفة أسباب اندلاعه.