انتقد إلياس العماري رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، توجه أبناء مناطق الريف للاشتغال بالمدن الكبرى، معتبرا ذلك يساهم في ارتفاع الخصاص على مستوى الأطر الطبية بالمنطقة،  وقال “”هناك مستوصفا ودور الولادة مغلقة بسبب الخصاص في الممرضات والقابلات”. وذلك خلال الاجتماع التشاوري الذي عقد على مستوى إقليم الحسيمة، صباح يوم السبت 26 دجنبر الجاري.

وقال العماري، في حديثه لرؤساء الجماعات، “عوض أن يدرس أبناؤنا ويعودوا لخدمة منطقتهم، يهاجرون إلى مدن أخرى، وتطلبون من ممرض أو أستاذ قادم من مدينة سلا أن يتأقلم مع الظروف هنا، في الوقت الذي يهاجر فيه أبناء المنطقة”، مستطردا قوله ” وتطلبون مني أن أذهب عند وزير الصحة وأشتكي له”، داعيا إلى تربية أبناء المنطقة وتوعيتهم بهذا الخصاص.

واسترسل رئيس الجهة حديثه “في المناطق الجبلية، هناك مراكز تتوفر على بعض الأقسام ولا تتوفر على معلمين، في حين هناك حجرات دراسية لا تتوفر على سقف، والتلاميذ يجلسون على الحجر، ورغم ذلك متشبثون بالدراسة والتعلم”.