قرر أطر و مستخدمو المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء بالحسيمة، في جمعهم العام المنعقد يوم 30 أكتوبر 2014 بمقر الإتحاد المغربي للشغل و بعد نقاش مستفيض و استحضارا للمراحل التي قطعها مشروع السكن الاجتماعي الذي انتظره الكهربائيون بفارغ الصبر منذ سنة 1999 إلى أن تم الإعلان عن المقاولة المحلية المكلفة بالبناء في شهر ماي 2014، و في بداية شهر يونيو تم وضع الملف لدى السلطات المختصة لتسليم رخصة البناء (الاستثناء) ورغم  المراسلات و الاتصالات بالسلطات المختصة من أجل تسليمنا رخصة السكن إلا أننا لم نتلقى أي جواب في هذا الشأن.

وفي مايلي برنامجهم النضالي كما توصلنا به :

1- حمل الشارة من يوم الاثنين إلى الجمعة 

2- وقفة احتجاجية يوم الأربعاء 5 نونبر 2014 من الساعة 8 صباحا إلى الساعة 11 أمام مقر المديرية الإقليمية لقطاع الكهرباء.

3 – عقد الجمع العام يوم الجمعة 7 نونبر 2014 لمناقشة إمكانية التصعيد في حالة عدم استجابة السلطات لمطلبنا العادل و المشروع و ذلك بنقل الوقفات الاحتجاجية إلى مقر الولاية.

ويحمل أطر و مستخدمو المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء بالحسيمة، الجهات المختصة المسؤولية الكاملة عن هذا التأخير و كل ما سيترتب عن عدم استجابتها لمطلبنا ألا و هو السكن الاجتماعي.

وأشادوا بزملائهم في تاونات على تضامنهم  و ذلك بتنفيذ الأشكال الاحتجاجية المسطرة و كذا أعضاء المكتب الجهوي بالمديرية الجهوية بفاس و الإتحاد المحلي لنقابات الحسيمة.