حميد شباط الشخصية السياسية  والنقابية المغربية، هو الأمين العام لحزب الاستقلال، منذ 23 شتنبر 2012 و الكاتب العام لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، منذ 2009، يشغل منصب عمدة مدينة فاس، منذ 2003 و هو نائب برلماني عن دائرة فاس الشمالية منذ 2002.

شباط الشخصية المثيرة للجدل على الساحة السياسية الوطنية إلى جانب آخرين، يحل ضيفا على ساكنه إقليم جرسيف رفقة عدد من اهم اعضاء مكتبه التنفيذي، حاملا معه، حسب تصريح لأحد أعضاء المكتب الاقليمي لجرسيف 24 ، عدة مفاجئات في خطابه لساكنة الإقليم، يضيف المصرح، أن هذا المهرجان الخطابي الذي ستحتضنه قاعة فضاء الكرامة، قرب السوق الأسبوعي الجديد، يوم الأحد 17 ماي من العام الجاري ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال، بالإضافة إلى كلمة حميد شباط ، كلمة أخرى للأمين الاقليمي لحزب الاستقلال بجرسيف، وثالثة للمستشار البرلماني عن إقليم جرسيف “الوحدة والتعادلية” ورابعة للمفتش الاقليمي للحزب بجرسيف.

وحسب عدد من القربين بحميد شباط من جرسيف، أكدوا انه يتميز بنهجه سياسة تواصلية ناجعة و كثيفة، تعتمد على تكييف الخطاب السياسي لنوعية المتلقين، و الاستعانة بالاستشارات الأكاديمية و الإعلامية لتدبير تواصله السياسي بالإضافة إلى أسلوبه السياسي الذي يتسم بالهجومية في تدبير المعارك السياسية، حسب الظروف و التوازنات السياسية التي تفرضها الظرفية السياسية المغربية، وقد يدخل لقاؤه بساكنة لإقليم جرسيف خلال هذا المهرجان الخطابي في خانة استغلاله لقلعه من أجل قصف خصومه السياسيين.