يحتل المغاربة المرتبة الأولى من حيث عدد العمال الأجانب من خارج الاتحاد الأوروبي المسجلين في الضمان الاجتماعي الإسباني لشهر فبراير الماضي، بحيث وصل عددهم إلى188.721 منخرطا من بين  1.528.369 منخرط أجنبي، حسب إحصائيات صادرة عنوزارة الشغل والضمان الاجتماعي الإسبانية صباح يوم أمس الثلاثاء.

من جهة أخرى، أضافت نفس المصادر أن الصينيين جاءوا في المرتبة الثانية من حيث عدد المنخرطين في الضمان الاجتماعي ب 89.861 ألف منخرطا، ثم الإكوادوريين ب 68.995 ألف منخرطا، من جهة أخرى، جاء الرومانيون في المرتبة الأولى ب 296.313 منخرطا، وفي المرتبة الثانية الإيطاليون ب 64.388 منخرطا، وفي الثالثة البريطانيون ب 53.812 منخرطا من حيث الأجانب الأوروبيين المقيمين بالجارة الشمالية. هكذا فإن الانخراط في الضمان الاجتماعي الإسباني من قبل الأجانب يكون قد ارتفع في شهر فبراير بنسبة 0.8 في المائة مقارنة مع شهر يناير الماضي.

كما جاء المغاربة في المرتبة الأولى من حيث مجموع المنخرطين في الضمان الاجتماعي بجهة كتالونية المستقلة ب 41.657منخرطا، وحسب الجهات الإسبانية فإن أغلب الأجانب المقيمين بطريقة شرعية والمنخرطين في الضمان الاجتماعي الإسباني يتمركزون في جهتي مدريد العاصمة وكتالونية المستقلة بنسبة 43.7 في المائة.

يذكر أن عدد المغاربة المقيمين بإسبانيا يقارب 900.000 ألف مغربي، كما يشكل المغاربة أكبر جالية أجنبية من خارج الاتحاد الأوروبي مقيمة بشكل قانوني في إسبانيا، علاوة على أن 20 في المائة أجانب جهة كتالونية هم مغاربة.