الملك محمد السادس يأخذ على محمل الجد التهديدات الإرهابية التي توجه إلى وزرائه. مصدر مطلع كشف لـ«أخبار اليوم» أن الملك محمد السادس خصص سيارات مصفحة لثلاثة من وزرائه على الأقل، هم رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، ووزير الداخلية محمد حصاد، ووزير العدل والحريات مصطفى الرميد.

مصدر حكومي رفيع أكد لـ«أخبار اليوم» أن «مصطفى الرميد، مثلا، خُصصت له سيارة مصفحة منذ ثمانية أشهر بعد تعرضه للتهديد من قبل تنظيمات إرهابية، إضافة إلى ثلاثة حراس شخصيين»، فيما أكد مصدر أمني أنه تم تخصيص سيارة مصفحة منذ مدة تتجاوز ستة أشهر لوزير الداخلية محمد حصاد، إضافة إلى وضع عدد من رجال الأمن قرب الإقامة الخاصة لوزير الداخلية ومسؤولين آخرين.

السيارات المصفحة من نوع BMW الألمانية الصنع تعتبر الأحدث في العالم، وهي مزودة بعدة مقومات في هيكل السيارة للوقاية من الهجمات من مختلف أنواع الأسلحة وبعض القنابل، وقد تم عرضها منتصف السنة الماضية في معرض موسكو الدولي للسيارات.