قررت المركزيات النقابية، التي التأمت أمس الخميس بالدار البيضاء، رفع رسالة إلى رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، تحثه فيها على عقد لقاء استعجالي من أجل توضيح موقفه من المطالب التي عبرت عنها خلال جولات الحوار الاجتماعي.

وأفادت مصادر نقابية، حضرت اجتماع الهيئات التنفيذية للاتحاد المغربي للشغل والفيدرالية الديمقراطية للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل بحضور أمنائها العامين، بأن المركزيات ستمهل رئيس الحكومة أسبوعا كي يدعوها إلى عقد لقاء معها.

في الوقت ذاته، دعا الاجتماع لجنة التعبئة، التي تشكلت بعد التحالف بين المركزيات الثلاث، إلى الشروع في التعبئة من أجل الاستعداد لاحتمالات فشل الحوار الاجتماعي، حيث يرتقب أن يفضي ذلك إلى تنظيم مسيرات احتجاجية أو إضراب عام.