في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ العمل الحزبي بإقليم جرسيف وربما على المستوى الوطني، كما هي ليست بالأخيرة على مستوى الوقائع الطريفة التي تُستغل فيه أمية وفقر ساكنة هوامش مدينة وإقليم جرسيف من أجل تأثيث فضاءات بأعداد هائلة من النسوة، إلا انه وفي كلا الحالتين يتم بيعهن نفس الوهم، وهم الاستفادة من الأراضي السلالية، إلا انه في حالة هذا اليوم التي حضرها السيد الخالدي المنسق الوطني لحزب النهضة والفضيلة  والداعية الفيزازي والكتاني، تم إضافة ضحايا آخرين من أحياء أخرى ببلدية جرسيف بدعوى تقديم شكايات مباشرة للمطالبة بالاستفادة من الكهرباء وبدعم الأرامل.

أول مرة وقعت حالة مماثلة لهاته، كانت بفضاء دار الشباب علال بن عبد الله، حيث تقاطرت أعداد من النساء من جميع جماعات الإقليم للاستفادة من حقهن في الأراضي السلالية بعد أن تم تسجيلهن بسجل إحدى الجمعيات مقابلة واجب الانخراط، ليتأكدن بعد ذلك أنه تم النصب عليهن، وهو ما صرحت به عدد من النساء لجرسيف24 آنذاك بالصوت والصورة، أما فيما يخص موضوع إعانات النساء الأرامل التي أعلنت عنها حكومة بنكيران ولا زالت لم تحسم في أمرها على عليتها، وحسب مصادر عليمة، تم العمل على دفع النساء للتسجيل في اللوائح الانتخابية وإحضار وصولات التسجيل مقابل الاستفادة من دعم الأرامل، وهي الوصولات التي تم إرسالها إلى المقر المركزي للحزب  وكأنها تعود لمواطنين تابعين لحزب النهضة والفضيلة بجرسيف، أو هو عمل تقوم به التنسيقية الاقليمية من أجل التشجيع على التسجيل في اللوائح الانتخابية.

يظهر جليا أن الحضور النسوي بنسبة 90 بالمائة، لم يكن للاستماع إلى مداخلة الفيزازي حول الإجهاض، فمن بينهن من لا تعرف حتى معنى هذا المصطلح، أو لمداخلة الكتاني التي حملت عدد من المعلومات الخاطئة حول تاريخ وجغرافيا مدينة جرسيف، وإنما كل تلك النساء تم التغرير بهن، إذ لم تمر إلا لحظات لتبدأ الانسحابات بالأفواج، وهو الأمر الذي صرحت به عدد من النساء لجرسيف 24 والتمسن عدم نشره مصورا.

فإلى متى سيتمر الحال على ما هو عليه؟ وهل يعلم الخالدي والفيزازي والكتاني بما يقع في حزبهم بإقليم جرسيف؟ ألم يثر انتباههم تلك الأعداد من النساء التي لا يمكن جمعها ولو في نشاط حزبي وطني؟ أم هم على علم بذلك ومتواطئين مع منسقهم الإقليمي من أجل توظيف تلك الصور سياسيا؟

الفيديو يحمل نموذج لبعض النساء المنسحبات بعد ان تأكدن ان حضورهن للثأثيت فقط

الاجهاض ، الأراضي السلالية أية علاقة ؟

01

02 03