أقدم شاب (ب.) صباح هذا اليوم على شنق نفسه بإحدى الأشجار الموجودة بالقرب من محطة القطار بجرسيف.

وحسب مصادر لجرسيف 24 ، فإن الشاب من مواليد 1995 بجرسيف يتابع دراسته بالأولى باك بثانوية الحسن الداخل، ينتمي لعائلة عريقة بجرسيف.

هذا وأشارت مصادر أخرى أن الفقيد كان يعاني في الفترة الأخيرة من ظروف نفسية سيئة، وتم نقل الجثة والتحفظ عليها بمستشفى جرسيف، وتحرير المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق والتحري حول ملابسات الواقعة لمعرفة الدوافع المباشرة وراء عملية الانتحار.