شهدت المحكمة الابتدائية بمدينة جرسيف مساء يوم الاثنين 25 نونبر الجاري مراسيم تنصيب السيد وكيل الملك الجديد الأستاذ عبد الهادي بويحياوي القادم من مدينة مكناس الذي كان يشغل نائب الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف هناك خلفا للأستاذ عبد الحق بوداود السيد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بجرسيف إلى الراشيدية ليشغل منصب وكيل عام للملك لدى محكمة الاستئناف هناك  بعدما قضى فترة زمنية بالمحكمة الابتدائية يشهد له فيها بالاستقامة و النزاهة و بذل الجهود في تطوير منظومة العدالة.

وخلال هذا الحفل المتميز الذي ترأسه رئيس المحكمة الابتدائية بجرسيف  بحضور السيد الكاتب العام لعمالة جرسيف، و رئيس المجلس الاقليمي لجرسيف و رئيس جماعة جرسيف،   والسيد الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بوجدة والرئيس الأول بذات المحكمة ونقيب هيأة المحامين بوجدة والسيد عضو المجلس الأعلى للقضاء ، إلى جانب نواب و كيل الملك والسادة القضاة والمفوض الجهوي للأعوان القضائيين بالاضافة إلى السادة المحامون ورؤساء المصالح الخارجية .

وتماشيا مع ما يقتضيه القانون و العادة في مثل هذه المناسبات تمت تلاوة رسالة تعيين وكيل الملك الجديدة  من قبل رئيس  المحكمة ، و الذي تكلف بتحرير محضر جلسة التعيين العمومية، ليتم بعد ذلك منح رئاسة ما تبقى من الجلسة للسيد عبد الهادي بويحياوي وكيل المحكمة الابتدائية بجرسيف الذي أعرب في كلمة له عن اعتزازه بالثقة المولوية السامية التي حظي بها وعن استعداده للعمل من أجل خدمة العدالة ومصالح المواطنين وذلك بإنزال تعليمات جلالة الملك المتعلقة بتحديث المنظومة القضائية بالمملكة على ارض الواقع، الرامية إلى إرساء المفهوم الجديد للعدالة ببلادنا في إطار دولة الحق و القانون.

و أكد أن هذه الغايات النبيلة لا يمكن تحقيقها إلا من خلال التعاون الكامل للمسؤولين القضائييين و كذا باقي المتدخلين في العمل القضائي لتنفيذ برامج مؤسسة النيابة العامة وفق السياسة الجنائية الوطنية الهادفة إلى محاربة السلوك الانساني المنحرف و تعقب المخالفين للقانون و اشاعة الامن القضائي اللازم لتحقيق تنمية بكافة ابعادها الاقتصادية و الاجتماعية وفق مرجعية المفهوم الملكي للعدالة .