تعهّد الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن، مساء أمس السبت، بتوحيد الأميركيين والسعي إلى رأب الصدع في البلاد، بعد فوزه على الرئيس المنتهية ولايته الجمهوري دونالد ترامب في الانتخابات التي جرت الثلاثاء.

وقال بايدن في خطاب إعلان النصر من مسقط رأسه ويلمنتغون بولاية ديلاوير “حان وقت الشفاء في أميركا (…) أتعهّد أن أكون رئيساً لا يسعى إلى التقسيم بل إلى التوحيد”.

وإذ أقرّ بايدن بأنّ أنصار ترامب أصيبوا بخيبة أمل من جراء فوزه، قال “هؤلاء ليسوا أعداءنا. إنهم أميركيّن”، متعهدا من جهة أخرى “جعل أميركا محترمة في العالم مجددا”.

وتم الإعلان، اليوم السبت، عن فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، في أعقاب سباق محموم حبس أنفاس الأمريكيين على مدى 5 أيام.

وأعلنت وسائل أمريكية، من بينها (إن. بي. سي)، و(سي. إن. إن) و(أي. بي. سي) و(أسوشيتد برس)، فوز بايدن عند حوالي الساعة الحادية عشرة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي، بعد احتساب الأصوات في بنسلفانيا التي مكنت المرشح الديمقراطي من تجاوز عتبة 270 من أصوات المجمع الانتخابي.