تنفيذا للتعليمات العاملية قامت السلطة المحلية بالملحقتين الأولى والثانية بمعية المصالح الأمنية وأفراد القوات المساعدة واعوان السلطة بالاضافة إلى جمعية الهلال الاحمر المغربي فرع جرسيف و جمعية الجيل الذهبي و جمعية الملكي لكرة القدم بحملات تحسيسية بأهمية والزامية وضع الكمامة وكدا التباعد الجسدي واستعمال المعقمات .

و يأتي تنظيم هذه الحملات التحسيسية في مجموعة من نقاط المدينة، لإخبار المواطنين وأصحاب المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية بالتواقيت الجديدة للعمل، و التذكير بالاجراءات و التدابير التي سيتم اعتمادها ابتداء من يوم الاربعاء 21 اكتوبر الجاري على الساعة السادسة مساء ، وذلك بعد تسجيل عدد كبير من الإصابات بفيروس كورونا المستجد بإقليم جرسيف .

ومن بين هذه الاجراءات، إغلاق المحلات التجارية و اسواق القرب و المقاهي على الساعة العاشرة ليلا، منع البيع بالتجوال على الساعة الثالثة بعد الزوال، منع التجوال ليلا بدون سبب ملح.

وبالإضافة إلى ذلك، تقرر العودة الى اعتماد الية رخص التنقل الاستثنائية من والى مدينة جرسيف، تمديد أنشطة المطاعم الى الساعة العاشرة مساء مع اجبارية احترام قواعد التباعد الاجتماعي ووضع الكمامات الوقائية و استعمال المعقمات، اغلاق الحدائق العمومية و ملاعب القرب و قاعات الالعاب و قاعات رياضية، وكذا العودة الى اعتماد نسبة 50 في المائة بالنسبة للنقل العمومي، و الحمامات وصالونات الحلاقة.

و اعتماد الحجر الصحي التام للاشخاص المصابين بمرض كوفيد 19 و للاشخاص المخالطين للاشخاص المصابين و اغلاق الشوارع و الازقة و الاحياء المحتضنة لبؤر عائلية او مهنية.

وينضاف الى ذلك ، منع أي تجمهر أو تجمع بالشارع العمومي تحت طائلة انفاد القانون و تفعيل المتابعات القضائية.