أبدى رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، انزعاجا واضحا من تعامل القناة الثانية مع ملف الإضراب العام، حسب مصادر مقربة من رئاسة الحكومة.

وأضافت تلك المصادر أن بنكيران يرى أن «دوزيم» تجاوزت كثيرا مهمتها الإعلامية وانخرطت، منذ ثلاثة أو أربعة أيام سابقة لموعد إضراب أمس، في حملة «ترويج واضحة» لهذا الإضراب، خاصة -توضح المصادر- أن هذا التركيز على الإضراب «سلوك غير مألوف» من طرف مؤسسة إعلامية رسمية لا تتحرك في مثل هذه المواضيع دون الحصول على إذن من جهة ما.