جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء الخميس التأكيد على أنه سيكون الفائز بالانتخابات التي جرت الثلاثاء إلا إذا “سرقها” منه الديموقراطيون، في اتهام لم يقدم أي دليل عليه.

وقال ترامب أمام الصحافيين في البيت الأبيض بعد يومين من إعلانه فوزه بالانتخابات إنه “إذا أحصيتم الأصوات الشرعية أف ز بسهولة. إذا أحصيتم الأصوات غير الشرعية، يمكنهم أن يحاولوا أن يسرقوا الانتخابات منا”.

وأضاف “فزنا بكل صوت قانوني تم احتسابه”، مؤكدا “لن نسمح للفساد بسرقة نتائج الانتخابات”.

واستنكر أن بعض الولايات “لا تريد” أن يرى مراقبوه عملية الفرز، مضيفا أن مراكز الفرز تتم “تغطيتها لحجب” ما يجري داخلها عن مراقبيه.

وقال “فزنا بأرقام تاريخية” و”نسير على الطريق الصحيح للفوز بأريزونا”.

وألمح إلى أن أشخاصا غير مؤهلين للتصويت أدلوا بأصواتهم في الانتخابات، وقال “هدفنا هو الدفاع عن نزاهة الانتخابات ولن يسمح للناخبين بالصمت”.

وأشار إلى أن “هناك عددا من الأمور غير النظامية المربكة المتعلقة بالانتخابات”.

وتابع “فزت بفلوريدا بسهولة (..) أرادوا أن أخسرها بعدد كبير وربحتها بعدد كبير”، وأضاف أنه فاز ببنسلفانيا بذات الطريقة.

وتأتي كلمة ترامب في وقت لا تزال فيه نتيجة الانتخابات التي جرت، الثلاثاء، معلقة بانتظار صدور نتائج التصويت في بضع ولايات.

وكان المرشح الديموقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن صرح في وقت سابق من الخميس أن نتائج الانتخابات التي جرت الثلاثاء ستظهر “قريبا جدا” وستمنحه “بدون أدنى شك” الفوز على الرئيس الجمهوري دونالد ترامب.

وقال بايدن للصحافيين في مسقط رأسه ويلمينغتون بولاية ديلاوير “أطلب من الجميع التزام الهدوء. العملية تسير كما يجب والفرز جار وسنعرف النتيجة قريبا جدا”.

وأضاف نائب الرئيس السابق “لا يزال شعورنا جيدا جدا حول الأوضاع الحالية. لا نملك أدنى شك بأنه مع انتهاء تعداد الأصوات، سيتم إعلان فوزنا، السناتورة هاريس وأنا”.