يتساءل بعض الفاعلين المدنيين والمهتمين بالمجال البيئي بإقليم جرسيف، عن مصير مشروع منتزه “ارشيدة“؟.

فحسب ذات الفاعلين المدنيين، فقد سبق أن تم عرض المشروع على الدراسة، وتقرر إحداثه بغابة “ارشيدة“، بهدف الترفيه والنهوض بالساكنة الجبلية سياحيا واقتصاديا واجتماعيا.
وتجدر الإشارة، إلى أن هذا المشروع المهم ،سيساعد في التخفيف من مظاهر البطالة والاستنزاف الغابوي، وسيعمل على تشجيع الاستثمار في المجال السياحي بما سينعكس إيجابا على الساكنة، إلا أن مال مشروع منتزه “ارشيدة “مزال حبيس الرفوف داخل إدارات المصالح المختصة على مستوى إقليم جرسيف.

ويأمل المهتمين بالمجال البيئي والفاعلين المدنيين بالمنطقة، إلى الإسراع في اخراج منتزه “ارشيدة“ إلى حيز الوجود، لأن المنطقة تزخر بمؤهلات طبيعية مهمة، أصبحت في حاجة ماسة لمثل هذه المشاريع التي من شأنها تحقيق التنمية الحقيقية.