توصلت إدارة نادي الرجاء لكرة القدم، يوم أمس الاثنين بمراسلة صادمة من الاتحاد الإفريقي، موقعة من طرف هشام العمراني، الكاتب العام لـ”الكاف”تخبره بأن اللجنة التأديبية قررت البث في الشكاية التي تقدم بها الرجاء يوم 24 أو 25 من الشهر الجاري، والذي أعلن من خلالها عن تظلمه من رئيس نادي وفاق سطيف.

وأدانت المراسلة بشكل رئيس الرجاء مباشر بعد الإطلاع على تقرير مراقب المباراة الذي قال إن بودريقة كان جالسا في كرسي احتياط الفريق، كما أدان التقرير نفسه الجماهير الرجاوية واعتبرها هي من استفزت الأمن الجزائري، الذي اعتدى عليها.

واعتبرت المراسلة ذاتها، حسب تقرير مراقب المباراة أن جمهور الرجاء بادر لاستفزاز الأمن الجزائري، ما يفسر حسب رأيه تدخل قوات الأمن الجزائرية، بعد نهاية المباراة.