اختتمت صباح هذا اليوم، الثلاثاء 29 دجنبر 2015، فعاليات  الأيام التكوينية للهيأة المحلية التنمية البشرية والتي أعطى انطلاقتها يوم السبت الماضي السيد عامل صاحب الجلالة على اقليم جرسيف مرفوقا برئيس المجلس الإقليمي، رئيس المجلس البلدي وعدد من السلطات المحلية والمنتخبة بالمدينة.

بعد كلمة السيد عامل الإقليم التي اشاد فيها بمجهودات الهيئة المحلية وشركائها عبر تسخير الامكانيات الضرورية للرقي بظروف عيش المواطنين على مستوى تراب الجماعة الحضرية، تلتها كلمة السيد رئيس المجلس البلدي ذكر فيها مجمل المنجزات التي تمت في إطار المبادرة الوطنية داخل المجال الحضري.

و تجد الاشارة أن فعاليات الدورة تمحورت حول أربعة محاور أساسية تحت اشراف الحسن الشابي : 1) اليات التواصل، 2) التشخيص التشاركي و اعداد مونوغرافيا الحي، 3) تدبير مالية الجمعيات وكيفية البحث عن شركاء ماليين محتملين و 4) اعداد وتعبئة وثائق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وقد عرفت الدورة كذلك مجموعة من التوصيات وكان على رأسها فتح قاعة ابن الهيثم في وجه الجمعيات، طلب بناء مسرح بلدي ومركز ثقافي، اشراك الجمعيات في المشاريع التي تنجز في إطار المبادرة الوطنية وأخيرا مشاركة بعض أعضاء الجمعيات في فرق التنشيط.

وفي الختام تمت تعبئة مطبوع المبادرة الوطنية وتقديم شواهد تقديرية على الحاضرين.

الأيام التكوينية للهيأة المحلية التنمية البشرية 3

الأيام التكوينية للهيأة المحلية التنمية البشرية جرسيف