تدخلت السلطات المحلية والأمنية، ليلة السبت 8 غشت الجاري، بمدينة جرسيف ، لمنع حفل خطوبة بأحد الاحياء بالمدينة، في إطار عملها على تطبيق الإجراءات الوقائية تحسبا لانتقال فيروس ” كورونا.

وجاء تدخل رجال السلطة المحلية بجرسيف، بناء على توجيهات رئاسية، لمنع تجمع المدعوين للحفل، تنفيذا لقرار وزارة الداخلية، القاضي بحضر التجمعات البشرية.

وبالرغم من الحالة الموبوءة فإن الأسرة أصرت على إجراء مراسيم حفل الخطوبة، مكتفية بدعوة أفراد أسرة العروس والعريس، و بعد توصل السلطات بإخبارية تفيد بأن أحد المنازل بجرسيف يحتضن حفل خطوبة.

وعلى إثر ذلك انتقلت السلطات لعين المكان، حيث لم تتردد في اقتياد الخطيب و خطيبته و أمها إلى مقر المنطقة الاقليمية  للامن للتحقيق معهم في المنسوب إليهم ، خاصة وأن مدينة جرسيف أصبحت تعرف ارتفاع في عدد الاصابات في الفترة الاخيرة الامر الذي أصبح يقتضي مواصلة و اتخاذ كل الاحتياطات الوقائية.