استفاقت صباح هذا اليوم 20 ماي ساكنة منطقة حوض الرتم التابعة ترابيا لجماعة هوارة اولاد رحو عمالة إقليم جرسيف، على خبر وفاة شاب قتلا إثر خصام مع أحد أقاربه حول موضوع تافه يتعلق بمكان خاص لبيع البنزين المهرب .

تعود تفاصيل هذا الحدث المأساوي، حسب مصادر متفرقة، إلا ان نزاعا شب بين الشاب ” ج – ب ” البالغ من العمر 23 سنة، وبين خاله ” ج – سعيد” في الثلاثينات من عمره، بعد منع الأخير لابن أخته من بيع البنزين المهرب بالقرب من منزله لأسباب ضلت غامضة.

الشاب ” ج – ب ” وبعد تبادل للسب والشتم مع خاله والذي تطور إلى اشتباك بالأيادي، سقط الشاب جثة هامدة فيما أصيب الخال بجروح عميقة نقل على إثرها إلى مستشفى جرسيف ليتم توجيهه على وجه السرعة إلى المستشفى الجامعي بفاس نظرا لخطورة الاصابة.

هذا وحسب رواية البعض ان الشاب ” ج – بوجمعة ” طعن خاله بسكين وبعدما رآه يتخبط في دمه وجه لنفسه طعنات أخرى سقط على إثرها أرضا ليفارق الحياة بعد نزيف حاد، فيما تشير روايات أخرى إلى ان الطرفان تبادلا الطعنات أودت بحياة احدهم ونقل الأخر إلى مستشفى فاس، وبين هذه وتلك، تم فتح تحقيق من أجل التوصل إلى تفاصيل هذا الفاجعة واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة.