نظمت جمعية نور للمرأة و الطفل و الشباب بتنسيق مع إدارة دار الشباب علال بن عبدالله  مساء يوم 18 فبراير 2015 أمسية تحسيسية توعوية  لفائدة أطفال و اوليائهم بجرسيف في موضوع السلامة الطرقية بمناسبة اليوم الوطني لسلامة الطرقية و في إطار الاسبوع المحلي لسلامة الطرقية المنظم بدار الشباب علال بن عبدالله تحت شعار” 2012_2014 أكثر من 700 حياة أنقدت لنواصل ” و قد تضمن برنامج الامسية كلمة لمدير المؤسسة و رئيسة الجمعية عمري فاطمة أكدا فيها على ضرورة تكثيف الجهود لتوعية و تحسيس المجتمع المدني المحلي بجرسيف في موضوع السلامة الطرقية، و تطرقا الى أهمية نشر ثقافة الطريق في مؤسسات المجتمع من مدرسة و اسرة و دور شباب، كما قدمت  إرشادات و توجيهات  من طرف رجال الشرطة حول كيفية استعمال الطريق بالنسبة للراجلين و الاطفال بصفة خاصة، لينطلق برنامج الامسية الذي تضمن  فقرات تنشيطية  و تثقيفية متنوعة من أناشيد و العاب و مسرح و موسيقى وبهلوان وبتنشيط من أطر الجمعية، بلغ خلال ذلك عدد الحضور 190 طفل و طفلة توجت بتوزيع جوائز و تقديم حفل شاي على شرف الحضور .

002 003