في اطار تجسيد دور المجتمع المدني في الحملة التحسيسية التي تقوم بها السلطات المحلية بمدينة جرسيف ،في الحد و الوقاية من فيروس كورونا، و بتعاون مع مطبعة العالم الجديد نظمت جمعية الملكي لكرة القدم بمتطوعيها حملة تحسيسية وتوعوية لفائدة ساكنة الاقليم ،في كل من جماعة جرسيف و جماعة هوارة اولاد رحو خاصة في أوساط العاملين في قطاع الزيتون ، حيث تم من خلالها توزيع عدد من الكمامات الطبية ومنشورات تحسيسية حول سبل الوقاية من هذا الفيروس الفتاك.

و بالمناسبة تم توزيع مجموعة من الكمامات الطبية على المستفيدين وكذلك توزيع منشورات توعوية ضد مرض الكورونا وإلصاقها بمحطات الطاكسيات و الأماكن العمومية وكدا المحلات الخاصة بشراء الزيتون و التي تعرف توافد عدد من الفلاحين.

و قد، أكد رئيس الجمعية، على “أهمية تكثيف العمل التحسيسي في مثل هذه الظروف الاستثنائية، خاصة بعد تنامي حالات الإصابة في المدينة، كأحد السبل الناجعة للوقاية من خطر فيروس كورونا”.

ودعا ساكنة المدينة إلى التحلي بروح المسؤولية واليقظة والالتزام بالإرشادات والنصائح، “حتى ننتصر في أقرب وقت على هذا الوباء الذي حصد العديد من الأرواح وتسبب في شل الاقتصاد المحلي والوطني”.

و تشكر جمعية الملكي لكرة القدم جرسيف السادة قائد الملحقة الادارية الاولى و قائدة الملحقة الادارية الثانية و قائد قيادة هوارة اولاد رحو جرسيف على توفيرهم الظروف المناسبة لإنجاز هذه الحملة التحسيسية وكذلك لمطبعة العالم الجديد التي تعاونت معنا في توفير ملصقات التحسيسية التي قدمت توضيحات مهمة حول فيروس كورونا وكيفية الوقاية منه، وكذلك المتطوعين الذين ساهموا معنا في هذه الحملة التحسيسية و التوعوية و التي ستسهر الجمعية المذكورة على تعمم في كافة الجماعات الترابية التابعة لاقليم جرسيف ،للحد من تأتير ومخاطر الوباء العالمي.