تواصل السلطات الأمنية بالمغرب أبحاثها بخصوص سيارة مشتبه فيها، ادعى صاحبها أنه مسؤول كبير بالدرك الملكي. قبل أن يلوذ بالفرار.

وتعود تفاصيل القضية، حسب مصادر « فبراير. كوم » إلى ارتياب عناصر الدرك بمطار محمد الخامس الدولي، أمس الإثنين، في سيارة من نوع هوندا. كانت متوقفة بشكل غريب عند مدخل المطار. وهو ما دفع عناصر الدرك للتوجه إلى صاحبها ومطالبته بأوراق السيارة والتحقق من هويته.

وأضافت المصادر ذاتها أن صاحب السيارة أخبرهم بأنه مسؤول كبير بالدرك الملكي. وأنه سيركن سيارته ويدلي لهم بالوثائق. لكنه ضغط على دواسة البنزين ولاذ بالفرار. حيث سارعت عناصر الدرك بمطار محمد الخامس إلى تدوين أرقام لوحة السيارة. و تم تحرير مذكرة بحث وطنية في حق صاحب السيارة المشبوهة. في محاولة لكشف ظروف وملابسات الحادث.

ولم تستبعد مصادرنا أن تكون السيارة التي تحمل تصنيف أرقام لمدينة الدار البيضاء، مزيفة، حيث يجري التحقق من هوية صاحب السيارة.