أكدت أميمة اللوس التي تعرضت لاعتداء شنيع من طرف زوجها »عادل.ف » بداية مارس الجاري في مدينة الصويرة لـ »فبراير.كوم »، أن الحكم الصادر أمس الخميس بحبسه سنة ونصف السنة غير كافي وغير منصف لها » وجهي لن يعود لسابق عاهده مهما قضت المحكمة عليه ».

وأضافت أميمة البالغة من العمر ثمانية عشر سنة، التي خلف الاعتداء عليها جروحا بليغة وعميقة على مستوى وجهها (21 غرزة)، أثناء لقائها بزوجها الذي طالبها التنازل عن الطلاق، ليفاجئها بعد ذلك بسكين وينهال عليها بالضرب، ولولا دفاعها عن وجهها بيدها لكانت الحصيلة أفظع(أضافت)، أنها متأكدة أن زوجها سيعود للاعتداء عليها بعد قضاء فترة عقوبته » هو قالها ليا »، مشيرة في الوقت نفسه أنها طالبت من محاميها استئناف الحكم.

[youtube id=”G_0IZmSn3Xc”]