تعرض منزل دركي برتبة رقيب بمركز الدراجات النارية بجرسيف لعملية سرقة منتصف ليلة امس السبت 05 يونيو، من طرف مجهولين مستغلين غياب أصحاب الدار، أتوا عن جل الآثاث المنزلية وعدد من الأجهزة بلغت قيمتها، حسب مصادر جرسيف 24 ، حوالي عشرو مليون سنتيم، فيما لم تكن هناك أية أشياء لها علاقة بمهنة صاحب المنزل.

المصالح الأمنية بجرسيف وبمجرد علمها بالخبر تحركت بشكل مستعجل، من أجل وضع اليد على الفاعلين خلال عملية تمشيطية لمحيط المنزل وباقي النقط السوداء، إلا ان الأبحاث لا تزال جارية لفك لغز هذه السرقة.