لقي عامل بناء مصرعه إثر سقوطه من الطابق الثاني لمنزل في طور البناء، على مشارف مركز الجماعة الترابية بلفاع، في إقليم اشتوكة آيت باها.

وكان المفارق للحياة، الذي يبلغ 29 سنة، ويتحدّر من منطقة “مزوضة” بشيشاوة، بصدد مباشرة أشغال بناء قبل أن يفقد توازنه ويسقط أسفل الورش، فأُصيب إصابات بليغة نتيجة قوة ارتطامه بالأرض.

ووضع الضحية تحت العناية المركزة بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير منذ حوالي أسبوع، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بنزيف ورضوض وجروح بليغة.

ومباشرة بعد إبلاغها، حضرت إلى مكان الحادث مصالح السلطة المحلية بقيادة بلفاع وعناصر الدرك الملكي، التي فتحت تحقيقا في ظروف وملابسات الواقعة، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة.