“يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي” صدق الله العظيم.

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى تلقينا نبـأ وفـاة المرحومة والدة زميلنا محمد أيوب، عضو هيئة تحرير جرسيف 24، التي وافتها المنية صبيحة يومه الجمعة 25 يوليوز 2014 عن عمر يناهز 54 سنة بعد نوبة مرض ألمت بها على إثر انتقال داء السكري إلى قلبها.

جرسيف 24 باسم طاقمها الصحفي والتحريري تشاطر الزميل محمد أيوب وأهله الأحزان، تتقدم بخالص التعازي الصادقة والمواسات القلبية سائلين المولى جلت قدرته أن يتغمد الفقيدة بواسع الرحمة والغفران، وأن يسكنها فسيح الجنان، وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان وإن لله ما أخذ، وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى.

وانا لله وان اليه راجعون.