تدخلت القوات العمومية، مساء أمس السبت، من أجل تفريق المشاركين في مظاهرة ضد أمانديس بساحة الأمم بمدينة طنجة، دعى إليها نشطاء على الفيسبوك.

ومباشرة بعد حلول الساعة الثامنة، موعد انطلاق النسخة الثانية من حملة “طنجة تطفئ أنوارها”، انطلقت مسيرات كبرى من مختلف أحياء مدينة طنجة، قبل أن يتجمع الكل بساحة الأمم التي لم تتسع للكم الهائل من المواطنين، وهذا ما أدى إلى إنسحاب القوات العمومية.