في اطار سياسة القرب، والاهتمام بقضايا ساكنة العالم القروي وفك العزلة عنها التي ينهجها عامل الاقليم حسن بن الماحي منذ تعينه لقيادة عمالة اقليم جرسيف ، و على هامش الزيارة التي قام بها هذا اليوم الاثنين 5 غشت الجاري، لجماعة رأس لقصر و التي أعطيت فيها انطلاقة مشروع بناء مستوصف بدوار تاماست، قام السيد عامل مصحوبا بوفد هام ضم الكاتب العام للعمالة،و مدير الديوان و رئيس المجلس الاقليمي ، ورئيس المجلس الجماعي لرأس لقصر، و عدد من المنتخبين، و رؤساء المصالح الداخلية و الخارجية، بزيارة تفقدية عملية لمجموعة من الاماكن التي انطلقت بها اشغال فتح وتهيئة المسالك الطرقية بذات الجماعة .

و تجدر الاشارة على انه اعطيت يوم 2 يوليوز 2019، انطلاقة اشغال فتح وتهيئة المسالك الطرقية بجماعة رأس القصر والبداية كانت من تايدة لفك العزلة على دواوير أولاد إدريس أولاد لكناندة وبني دمال. حيث تم فتح وتهيئ المسالك الطرقية على طول 7 كلم، بالاضافة لمناطق اخرى و التي ستنطلق فيها الاشغال فيما بعد.

ويأتي إنجاز هذه المسالك الطرقية، في إطار اتفاقية شراكة المبرمة بين المجلس الإقليمي ومجلس جهة الشرق وباقي الجماعات ذات الطابع القروي التابعة للاقليم “لتهيئة وفتح المسالك الطرقية القروية لجماعات إقليم جرسيف” وتاتي هذه المبادرة بعد مجهود كبير من السيد العامل وباقي مكونات المجلس الإقليمي و مجلس جهة الشرق.

و يهذف هذا البرنامج إلى فك العزلة عن ساكنة العالم القروي بعمالة جرسيف ، لتسهيل عملية تنقل السكان ،  أمام الظروف الصعبة التي كانوا يعشونها بفعل صعوبة المسالك ووعورتها ، وشملت عملية فك العزلة بإقليم جرسيف، بكل من دوار، “بني دمال، ودوار أولاد، ادريس تايدة”.

وقد لتزمت الاطراف المشرفة على لهذا المشروع بتوفير مجلس جهة الشرق الآليات، فيما يساهم المجلس الإقليمي بتوفير الوقود بما قدره 2000000 درهم(مليونين) وتوفير 450 الف درهم لكراء الشاحنات، فيما التزمت باقي الجماعات بتوفير 50الف درهم لكل جماعة للمشاركة في كراء الشاحنات.

وقد شكل هذا اللقاء مناسبة للتواصل المباشر بين السيد العامل و ساكنة المستفيذة من برنامج فك العزلة،حيث عبروا بكل حرية عن مطالبهم،وتطلعاتهم ، و شكرهم وامتنانهم لهذه الالتفاتة ، والتي ستمكنهم من التنقل بكل أريحية خاصة في فصل الشتاء نظرا لما كان يعانون من صعوبات في السنوات السابقة،و تلقوا اجابات شافية، لجميع تساؤلاتهم و مطمئنة بأن المشاريع المبرمجة بهذه الجماعة،  و التي سترى النور في الاجل المحدد لها.