أشرف صباح هذا اليوم السيد عثمان السوالي عامل صاحب الجلالة على إقليم جرسيف، مرفوقا برئيس المجلس العلمي، رئيس المجلس الاقليمي، رئيس المجلس البلدي وعدد من رؤساء المصالح الخارجية وعدة شخصيات مدنية وعسكرية، على وضع الحجر الأساس لمشروع بناء مركز للاستقبال وإيواء الشباب بطابقين، على مساحة إجمالية تقدر بــ 1275 متر مربع بتكلفة إجمالية بلغت 5.000.000.00 درهم ، وبطاقة استيعابية قد تفوق ستون سريرا، معلومات أخرى حول هذا المشروع الذي ينضاف إلى مجموع المشاريع التي أتت بها عمالة إقليم جرسيف، تجدونها في تصريح السيد نجيب دادوش المهندس المعماري أسفله.

هذا المشروع الذي جاء بمساهمة كل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، المجلس الجهوي لجهة الحسيمة تازة تاونات، المجلس الاقليمي لجرسيف والمجلس الحضري بجرسيف، ستتكلف مندوبية الشباب والرياضة بتأطيره وتسييره.

وضع الحجر الأساس لبناء مركز الاستقبال وإيواء الشباب، جاء في إطار التفاعل الايجابي لعمالة إقليم جرسيف مع عدد من مطالب المجتمع المدني بالإقليم، إذ كان هذا المشروع الضخم موضوع عدد من التوصيات لعدد من الجمعيات النشيطة في المجالين الرياضي والثقافي، كما كان حلما لجل فعاليات المجتمع المدني بإقليم جرسيف، حيث سيعطي هذا المشروع دفعة قوية لدينامية مجموع الأنشطة التي تحتاج إلى إيواء الضيوف الوافدين على إقليم جرسيف، من أجل المشاركة في عدد من التظاهرات الثقافية والرياضية، كما سيكون لا محالة محفزا لعدد من المهتمين بباقي الميادين لتنظيم تظاهرات أخرى في مجالات أخرى بحكم توفر الاقليم الفتي جرسيف على مركز للاستقبال.

كما لم تفت عامل الاقليم الفرصة رفقة الوفد المرافق له بهذه المناسبة، لتقديم عدد من الكراسي المتحركة ووسائل الحركة بتأطير من جمعية حمرية وبدعم من وعمالة إقليم جرسيف ومندوبية التعاون الوطني بجرسيف، لعدد من الأشخاص دوي الاحتياجات الخاصة من أجل إدخال البسمة على هؤلاء ومؤازرتهم ومنحهم الدعم النفسي، على هامش هذا الحدث التاريخي.

مركز الاستقبال جرسيف 02 03 04 05 06 07 08 09 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25