صدمت نتائج مباراة اجتياز الامتحان الشفوي من أجل التوظيف في مديرية الادوية التابعة لوزارة الصحة، الصيادلة الذين تقدموا بملفات ترشيحهم، من أجل الظفر بواحدة من عشر وظائف شاغرة.
ففي سابقة من نوعها بالمغرب، أعلن مدير الموارد البشرية بوزارة الصحة عن انتقاء عشرة صيادلة، من أجل اجتياز الامتحان الشفوي المخصص لعشرة مرشحين فقط.
واعتبر الصيادلة أن ما وقع يعد تلاعبا في مباراة التوظيف، من أجل تعيين اشخاص معينين دون غيرهم.
وكانت الوزارة أعلنت في 17 دجنبر 2014  عن فتح باب الترشح لصيادلة القطاع العام، لاختيار 10 صيادلة منهم للالتحاق بمديرية الأدوية بالرباط،
حيث أخبروهم حسب الاعلان أنه سيتم المناداة عليهم ابتداء من 14 يناير 2015 .
وبعد انتظار عشرات الصيادلة الذين تقدمو بملفاتهم، فوجئو البارحة بإعلان لائحة مكونة من 10 صيادلة فقط يخبرونهم فيها أنهم معنيين بالمبارة الشفوية التي ستجرى غدا الأربعاء.
هذ، وتسود حالة من الاحتقان في صفوف الصيادلة بسبب مااعتبروه فضيحة تشوبها الزبونية والمحسوبية.
وقد توافد عدد من الصيادلة صباح اليوم على الوزارة من أجل الاحتجاج مطالبين وزير الصحة ورئيس الحكومة التدخل لإيقاف هذه الفضيحة وفتح المجال لباقي الصيادلة.