إذا كان جهاز السكانير من أولوية الأولويات لعلاج ، ليس فقط بالنسبة لتشخيص الإصابة بكوفيد 19 ، وإنما بالنسبة لباقي المرضى ممن يتم وجوب تشخيص أمراضهم عبر الكشف عليهم بهذا الجهاز … فهذا الجهاز بمستشفى جرسيف معطل منذ مدة غير قصيرة،  دون أن تبادر الجهة المعنية بإصلاحه

    وهنا لا بد من الإشارة إلى أن تشخيص إصابة رئتي المصاب بكوفيد 19 يتم بواسطة جهاز السكانير وليس فقط “الراديو” الذي قد لا تكون نتيجة الكشف بواسطته بنفس السكانير .

  وحسب ما مصادر مطلعة لجرسيف 24 ،فاستمرار سكانير معطل سيزيد لا محالة من معاناة من هم بأمس الحاجة لاجراء فحوصات بهذا الجهاز …الذين يضطرون للقيام بالكشف بجهاز السكانير خارج تراب الاقليم ” بالقطاع الخاص” محملين المسؤولية في ذلك إلى إدارة المستشفى بشكل خاص ومندوبية الصحة بإقليم جرسيف بشكل عام .

إلى متى سيظل مرضى إقليم جرسيف مصنفين ضمن الدرجة الثالثة ؟