في مشهد نادر الوقوع، بكى الحكم التونسي ياسين حروش، متأثرا جراء سب جماهير النادي البنزرتي له وشتم أمه ووصفها بأبشع النعوت، أثناء إدارته للمباراة التي كانت تجمع بين مستقبل المرسى والنادي البنزرتي برسم الدورة الحادية عشر من الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم التونسية.

المباراة التي جرت أمس الخميس 24 دجنبر، عرفت توقفا للحظات بسبب إجهاش الحكم حروش بالبكاء، وقام اللاعبون بمواساته وطالبوا من الجماهير التوقف.