أعطى مساء مساء أمس السيد الكاتب العام لعمالة إقليم جرسيف مرفوقا بعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية وبحضور عدد من فعاليات المجتمع المدني وبعض المهتمين بالمجال السينمائي بإقليم جرسيف بالإضافة إلى مخرجي وممثلي الأفلام المشاركة وممثليها الشباب.

الانطلاقة كانت بتاريخ 10 يناير بدار الشباب علال بن عبد الله، قام خلالها مدير الملتقى بوضع الضيوف في الإطار العام الذي يأتي فيه تنظيم هذا العرس الشبيبي المحلي الذي تشرف على تنظيمه جمعية السفير للسينما تحت شعار ” السينما بالإقليم، الهوية والمنطلق “، من خلال كلمة ألقاها عبد الرحيم شارفي بهذه المناسبة، مشيرا إلى أن هذه المبادرة تأتي من أجل ترسيخ هوية سينمائية تعترف بمجهودات شباب هذه المدينة المناضلة، وتحفيز الطاقات المبدعة حتى يصبح لهم هامش للتعبير، وترسيخ ثقافة الصوت والصورة التي من المفروض أن تستلهم أفكارها من الأرضية الهوياتية التي تنهل من تراب إقليم جرسيف، مراهنين في هذا الفعل على الحكي كأساس للفعل السينمائي، وكذا على مجموع تجارب الشباب كأساس ومنطلق تأطير من أجل خلق دينامية سينمائية هادفة وفاعلة.

خلال اليوم الثاني من الملتقى، انتقل الجمهور المحلي إلى قاعة دار الثقافة لحضور الندوة الفكرية التي أشرف على تأطيرها الناقد السينمائي سعيد شملال تحت موضوع ” رؤى في الهوية الأمازيغية والسينما ” سنعود لتفاصيل هذه المداخلة بشكل مفصل.

آخر ورقة من أوراق الملتقى الإقليمي الأول لسينما الشباب بجرسيف كانت ورقة الإعلان عن الأفلام الفائزة بجوائز المسابقة الرسمية نوردها لزوارنا كما أعلنت عليها لجنة التحكيم :

* الجائزة الكبرى كانت من نصيب فيلم “ثلاث نقط “لمخرجه بدر خناشر .

* جائزة أحسن إخراج عادت للمخرج نجيب المعلم من خلال فلمه “الظل”.

* أحسن سيناريو حصل عليه فيلم “كانت هنا” لمخرجه علي تابوعلالت.وعادت جائزة أحسن تشخيص ذكور مناصفة بين الطفل محمد بقطيط بطل فيلم “الظل”و الممثل عبد الرحيم الشارفي بطل فيلم “صرخة من الجبال “.

* جائزة أحسن تشخيص إناث مناصفة بين الممثلة نزهة شيبان عن فيلم “ثلاث نقط” و الطفلة بشرى خليل عن فيلم “صرخة” وهو إخراج مشترك بين أحمد الناجي و نور الدين فرينع.

*  أما جائزة أحسن بطولة جماعية فعادت لفيلم ” درس لا ينسى ” لمخرجه محمد عشور..

كما ارتأت إدارة الملتقى إلى تشجيع للإبداعات الأخرى بمنح تنويه للأفلام : فيلم كانت هنا، فيلم صرخة من الجبال، فيلم درس لا ينسى، فيلم صرخة من الجبال، فيلم كانت هنا وفيلم درس لا ينسى ثم فيلم صرخة.

DSC_0053 DSC_0078 DSC_0099 DSC_0124

06 DSC_006402 03 04 05