برسم الجولة الثالثة من القسم الوطني الثاني لكرة اليد عصبة الشرق، سافر ممثلا مدينة جرسيف لكرة اليد فريقي أمل جرسيف و النادي الرياضي الجرسيفي خارج قواعديهما ، نحو مدينتي زايو و العروي.

بمدينة زايو و أمام النهضة المحلي ، حقق نادي امل جرسيف نتيجة التعادل في مباراة عرف شوطها الأول تقدما للأمل بفارق 3 اهداف 10 مقابل 7، في حين إختلف الشوط الثاني عن سابقه ، بعودة نهضة زايو في النتيجة و تحقيق تقدم خلال هدا الشوط لتنتهي المباراة بالتعادل 25 هدفا مقابل 25 ، ومعلوم ان نادي الأمل حقق الأسبوع الماضي إنتصارا عريضا بجرادة.

أما الممثل الاخر لمدينة جرسيف ، النادي الرياضي لكرة اليد فقد حقق فوزا عريضا و سهلا على سلوان بمدينة العروي بحصة كبيرة جدا ، 35 مقابل 12هدف في مباراة عرفت إتجاها واحدا وهو مرمى سلوان الذي عجز تماما أمام قوة الفريق الجرسيفي و ظل متفرجا طيلة اللقاء، و يعتبر هذا الفوز هو الثاني على التوالي بعد الأسبوع الماضي بالقاعة المغطاة بجرسيف .

يبدو ان نتائج الفرق الجرسيفية الطيبة بالقسم الثاني تبين قوة كرة اليد المحلية على صعيد العصبة ، مما سيجعلنا ننتظر الديربي المحلي الجرسيفي بين فريقي الامل و النادي الرياضي، و الذي لا محالة سيكون قويا خاصة في ظل الحضور الجماهيري الذي يميز لقاءات كرة اليد بجرسيف، هذا الديربي الذي نأمل ان يكون ممتعا و أن يتحلى بالاخلاق الرياضية و الإحترام المتبادل.