في سياق الاهتمام بالمواهب الشابة  وتنمية قدراتهم ونشر ثقافة الإبداع في الوسط المدرسي ، تحقيقا للأهداف التربوية التي تراهن على ترسيخ قيم المواطنة والسلوك المدني عبر التحسيس بأهمية الفن في تربية الناشئة وتهذيب أذواقهم،  تنظم الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس بولمان  المسابقة الجهوية السابعة في الإبداع التشكيلي لفائدة تلامذة جهة فاس بولمان  بجميع أسلاكهم التعليمية ( الابتدائي ، الثانوي الإعدادي- الثانوي التأهيلي ( عمومي وخصوصي) خلال شهر مارس 2015

      في هذا الإطار،  انعقد  طيلة يومي الإثنين والثلاثاء 29  و30 دجنبر 2014 بالمركز الجهوي للتكوين المستمر التابع للأكاديمية  لقاء تواصلي خاص بالمسابقة الجهوية الطبرى في الإبداع التشكيلي في دورتها السابعة بحضور  السيدات والسادة أساتذة مادة الفنون التشكيلية من النيابات الأربع للجهة

     وألقى الدكتور محمد دالي مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس بولمان  كلمة بالمناسبة تلاها ذ : محمد أوراغ  رئيس المركز الجهوي للتوثيق والتنشيط والإنتاج التربوي  أبرز  من  خلالها السياق العام للمسابقة الجهوية الكبرى في الإبداع التشكيلي على ضوء مستجدا ت الإصلاح التربوي ، كما استعرض سبل وآفاق إنجاح التظاهرة ، مؤكدا  التزام  الأكاديمية تقديم الدعم الكافي، بوضع كافة إمكانياتها لإنجاح هذه المحطة الفنية والتربوية الهامة

     واستعرض كل من رئيس المركز الجهوي للتوثيق والتنشيط والإنتاج التربوي والفنان التشكيلي عبد السلام عقال منسق التظاهرة  التدقيق في مراحل إنجاز هذا النشاط الفني والتربوي الجهوي ، واستمعا إلى عشرات الاقتراحات والملاحظات ومناقشتها ، و التي انصبت في مجملها حول سبل تطوير التجربة وإعطائها حجما يليق بغاياتها وأهدافها التربوية النبيلة

     كما قاربا بالشرح والتحليل مفهوم  وأهداف مؤسسة الإبداع الفني باعتبارها مؤسسة تحتضن دروسا نظرية وأنشطة تطبيقية يؤطرها  مختصون ومهنيون في مختلف المجالات الفنية ،  كما تناولا مجالات التعلم وهيكلة الفضاء وكذا التأطير الإداري والتربوي لمؤسسة الإبداع الفني ومعايير الالتحاق والتكوين بها، وذلك  في أفق تنشيط الحياة المدرسية والرقي بها لترسيخ القيم والمبادئ الجمالية والفنية ، إضافة إلى إبراز وصقل المواهب

    وتضمن جدول أعمال اللقاء التواصلي  عرضا  بانوراميا بالصورة والصوت  للدورات السابقة ،  سلط  الأضواء على مراحل وظروف  الاستعدادات و الإنجاز وسيرورة التفعيل ووصولا إلى تتويج الأعمال الفنية الفائزة

   كما تم خلال اللقاء  تحديد فضاءات الاشتغال ( انطلاقا من تحديد أجندة الخاصة بالورشة وتدشين المعرض ..وكذا أمكنة الجداريات والتحضير لحفل توزيع الجوائز وما يتطلبه من ملصقات ولافتات وكاتالوغ ..كما تم تحديد اللجان وتوزيع المهام 

حضر عن نيابة فاس كل من  ذ:  ياسين القندوسي – ذة: فتيحة بن مزكي – ذ :رشيد القندوسي. وعن نيابة إقليم مولاي يعقوب : ذة: لبنى حمويي ذ : محمد الشرقاوي . وعن نيابة إقليم صفرو ذ: محمد المراكشي وذ:عبد الكريم بنحمزة عن نيابة إقليم بولمان ،ذة لطيفة زوهري  ذ:الحسين بوبلغيتي  ذ:محسين ازهار

    وتسعى هذه التظاهرة الفنية والتربوية الكبرى بالجهة وفق منظور الأكاديمية إلى  اكتشاف المواهب الفنية  قصد رعايتها وتشجيعها وتشجيع التلاميذ الموهوبين في الفن التشكيلي والسعي إلى صقل طاقاتهم وتهذيب الذوق والحس الفني لدى الناشئة،  فضلا عن إبراز الخصوصية التراثية لأقاليم الجهة عبر الإبداع التلاميذي وإتاحة الفرصة لهم للتعرف على مختلف إنتاجاتهم من خلال أعمالهم الفنية