عملت عناصر الوقاية المدنية زوال هذا اليوم على إنقاد شابة  (ش.س) في الرابعة عشر من عمرها بقرية مزغمة جماعة الصباب عمالة إقليم جرسيف، بعد ان أقدم على شرب كمية من البنزين، هذه المادة التي يستعملها فلاحي المنطقة في تشغيل محركات استخراج مياه السقي.

وحسب مصادر مقربة من عائلة هذه الفتاة، فهي تعاني من حالة نفسية معقدة دفعت بها إلى محاولة انتحار مما جعلها تنضم إلى باقي الحالات الأخرى التي تم تسجيلها بهذه المنطقة، مزغمة، غفولة والصباب، مما يطرح سؤال أسباب تفشي هذه الظاهرة بهذه المنطقة بالذات.

وحسب مصادر طبية فحالة “الشعلة” الصحية مستقرة إلى حدود الساعة، بعد ان تم تقديم الاسعافات الضرورية لها بمستشفى جرسيف.