اهتز حي معطى الله ومجموعة من الأحياء المجاورة في مراكش على إثر فضيحة اغتصاب من العيار الثقيل حيث أقدم أخ على اغتصاب أخته  القاصر البالغة من العمر (8) أعوام وأدى إلى إصابتها بتمزق وبنزيف حاد وفض بكارتها بشكل وحشي.

 وأكد مصدر مقرب من الضحية أنَّ الأم خرجت لتوصل ابنتها الصغرى إلى المدرسة كالعادة تاركة الكبرى تهيئ نفسها أيضًا من أجل الذهاب إلى حصتها الدراسية لتعود وتفاجئ بالمصيبة التي وجدت أمامها وهي ابنة مرمية على الأرض في حالة مزرية بينما اختفى الابن عن الأنظار.

 وتم نقل الفتاة إلى المستشفى على وجه السرعة لتقديم العلاجات الضرورية لها فيما شنَّت عناصر الأمن حملة بحث فورية عن الابن البالغ (18) عامًا من أجل توقيفه وتقديمه للعدالة، بعد الاستمتاع لأقوال الضحية التي أكدت أن أخوها  أقدم على هذا الفعل.