أمر وكيل الملك بتمارة صباح الجمعة بتمديد الحراسة النظرية لمدة 72 ساعة لثلاثة معلمين للسباحة بشاطئ الرمال الذهبية بالمدينة، بعدما رموا ظهر الأربعاء الماضي دركيا في شاطئ الرمال الذهبية، حينما تدخل لانقاد فتاة أثناء مواجهات عنيفة بين قاصرين والمعلمين الموقوفين.

وشهد الشاطئ حالة استنفار أمني قصوى، تطورت إلى الاعتداء على الدركي الذي نقل رفقة خمسة مراهقين إلى المستشفى لتلقي العلاج الضروري نتيجة إصابتهم بجروح خطيرة.

معلمو السباحة تدخلوا ظهر يوم الأربعاء لإنقاذ مصطاف غرق وسط مياه البحر وأمروا قاصرين ينحدرون من العكاري بمغادرة إحدى المناطق في البحر ، وتطورت الأمور إلى ملاسنات وضرب وجرح بين دركي والمعلمين المذكورين.

الصباح