قرر إدريس سامي وهو شاب مغربي يحمل الجنسية الفرنسية، رفع دعوى قضائية ضد شركة غوغل صاحبة محرك التصفح الانترنت الأشهر “Google”بسبب حرمانه من إيرادات الإعلانات، حيث أوكل محاميا لاسترداد المبلغ الذي جناه عبر موقعه الإلكتروني.

ويؤكد إدريس سامي  صاحب موقع Mestextos.com، لإرسال الرسائل القصيرة مجانا عبر الإنترنت حسب وسائل إعلام فرنسية، أنه غوغل قام بحرمانه من 46 الف دولار، أي نحو (40 مليون سنتيم)، من مداخيل  حصل عليها عبر اشهار “غوغل أدسنس”.

وأشار إدريس سامي البالغ من العمر 19 سنة، أنه توصل من شركة غوغل برسالة تفيد فيها انه خرق قوانين الاستعمال، وذلك عبر تحوير نشاطه إلى الدعاية مباشرة عبر الروابط التي يضعها.