في إطار استعداداته لخوض غمار البطولة الوطنية لكرة اليد للقسم الثاني، خاض فريق النادي الرياضي الجرسيفي لكرة اليد مقابلة ودية ضد فريق النادي الرياضي لتاوريرت 44 الذي يمارس بالقسم الوطني الأول، وذلك بالقاعة المغطاة بجرسيف بحضور جماهيري لا بأس به وبمتابعة من عدد من المهتمين بالشأن الرياضي المحلي.

المقابلة التي قادها الحكمين سعيد بوتالونت وطارق كوراد لم تكن لنتيجتها أهمية قصوى، حسب تصريحات رئيسا الناديين، نظرا لكون كلا الفريقين يخوضانها استعدادا للعب البطولة الوطنية أو اقصائيات كأس العرش، المنتظر إعطاء انطلاقتهما في الأسابيع القليلة المقبلة.

فرغم أن الفريق التاوريرتي الذي يمارس بالقسم الوطني الأول والذي دخل بتشكيلته الرسمية ضمنها لاعبين سنغاليين وحارس مرمى مارس بالقسم الأول لسنوات، انتصر بفارق نقطتين (28 = 26 ) ضد فريق حديث النشأة، النادي الرياضي الجرسيفي (CSG) الذي يلعب أولى مقابلاته بعناصره المحلية وبدون تجربة تُذكر، تبقى نتيجة مشرفة للجرسيفيين، استحسنها الجمهور النوعي الذي تابع أشواط المقابلة .

اختلاف طموحات الفريقين يعكس قيمة المقابلة لكل منهما، فالفريق الزائر يطمح للصعود إلى القسم الوطني الممتاز، اما طموح الفريق المحلي فيلعب لصقل مواهب شباب مولع برياضة كرة اليد، وتكوين نماذج بمميزات احترافية قادرة على الممارسة ضمن القسم الممتاز.

[youtube id=”t0B3F5Nbuus”]

1017 10917 20150111_084346 20150111_084350 20150111_084356 20150111_090114 20150111_153003 DSC_0258جرسيف 24