لقي شخص يبلغ من العمر حوالي 50 سنة مصرعه، فجر اليوم الثلاثاء، بعد تلقيه ضربة على مستوى الرأس بواسطة “شاقور”.

وقالت مصادر مطلعة إن خمسينيا بدرب البير بالمدينة القديمة، لقي حتفه، داخل منزله، بسبب ضربة تلقاها على مستوى الرأس بواسطة “شاقور”، وذلك فجر يومه الثلاثاء.

وأضاف المصدر ذاته أن زوجة الضحية هي من اكتشفت مقتل زوجها، حين عادت إلى البيت في حدود الساعة الحادية عشر صباحا، حيث وجدت جثة زوجها مدرجة في الدماء، وجثة هامدة، بسبب تلقيها لضربة “شاقور” في الرأس، والتي شطرته إلى نصفين.

وقد تم إشعار مصالح أمن أنفا بالجريمة، التي انتقلت إلى عين المكان، وحضرت عناصر الشرطة العلمية، من أجل معاينة مسرح الجريمة، والتقاط كل مامن شأنه الكشف عن هوية، مرتكب الجريمة، كما التقطت عدد من الصور للجثة والمكان الذي سقطت فيه، ونقلت جثة الضحية إلى مستودع الأموات قصد تشريحها لمعرفة ملابسات الحادث.