مازال شبح الموت حرقا يلاحق المواطنين في دوار « بني خلاد » نواحي مدينة تازة، بفعل سقوط مجموعة من الأسلاك الكهربائية الناجم عن الأمطار العاصفية، التي ضربت المدينة قبل حوالي شهرين.

وحسب معطيات يتوفر عليها « فبراير. كوم »، فإن تلك الأسلاك الكهربائية ظلت تتساقط على الٍأراضي الفلاحية والواد القريب من الدوار، منذ حوالي خمس سنوات، ما يعرض حياة الساكنة إلى الخطر، وخصوصا التلاميذ الذين يعبرون الواد يوميا للإتحاق بمقاعد الدرس.

وأفات ذات المعطيات أن الوضع ظل كما هو عليه، على الرغم من النداءات الكثيرة التي وجهها المواطنون إلى الجهات المعنية لإنقاذ حياتهم وحياة أبنائهم، من خطر التعرض إلى صعقات كهربائية قاتلة.

تازة (2) تازة (3) تازة (4)