تبعا لعدد من الوقفات الاحتجاجية التي قادتها حركة شباب تادرت مدعومة بساكنة الجماعة منددين بمجموع الزيادات في تسعيرة النقل التي فرضها أرباب سيارات الأجرة الكبيرة، ومطالبين بخط النقل العمومي من الجماعة الحضرية بجرسيف وإلى جماعة تادرت القروية، وكخلاصة لعدد من الحوارات بين ممثلين عن الحركة كممثل عن ساكنة الجماعة والسلطات المحلية والإقليمية، تلقت خلالها وعود بإحداث خط للنقل العمومي.

الوعود التي قطعتها المصالح الإقليمية على نفسها، تحققت يوم 27 شتنبر 2014 ، ونضالات حركة شباب تادرت، كللتا بتوقيع اتفاقية شراكة بين الجماعة الحضرية لجرسيف والجماعة القروية لتادرت من أجل الاستغلال المشترك لخطوط النقل الحضري لمدينة جرسيف، والتي أتت بناء على اتفاقية التدبير المفوض للنقل الحضري المبرمة بين الجماعة الحضرية لجرسيف وشركة فوغال بيس .

وتشير بعض بنود الاتفاقية، تحقيقا للأهداف المتوخاة من نهج سياسة القرب الرامية إلى تقريب خدمات المرافق العمومية  لتلامس أكبر عدد من الساكنة خاصة القروية منها، وسعيا لتقريب خدمات النقل الحضري من ساكنة المناطق المجاورة للمحيط الحضري لجرسيف  وخاصة المركز الجماعة القروية بتادرت الذي أصبح يعرف نموا ديمغرافيا واقتصاديا متزايدا مما جعل إحداث هذا المرفق أمرا ضروريا للتخفيف من معاناة الساكنة في هذا المجال.

هذا وبناء على مداولات المجلسين الحضري بجرسيف والقروي بتادرت، تلتزم الجماعة الحضرية بجرسيف بالسماح لشركة فوغال بيس بتمديد خدمة النقل الحضري بواسطة الخط الحامل للرقم 13، وتلتزم جماعة تادرت القروية بتحديد مواقف الحافلات بالمناطق التابعة لنفوذها والمشار إليها في المسار المتفق عليه، وينحصر دورها في الاستفادة من  خدمات هذا المرفق دون أي تعويض مادي ، وتبقى الجماعة الحضرية لجرسيف هي المخاطب الوحيد باعتبارها السلطة المفوضة .

وفي بند آخر من بنود الاتفاقية أشارت إلى ان خمسة دراهم هي التسعرة المحددة لنقل المواطنين من وإلى تادرت، كما أن مدة استغلال الخطوط موضوع الاتفاقية تبقى هي المدة المنصوص عليها في الاتفاقية المبرمة بين الجماعة الحضرية لجرسيف وشركة فوغال بيس .

تادرت 10715799_