تواصلت صباح هذا اليوم 29 مارس من ساحة بئر انزران بجرسيف فعاليا اليوم الثاني من الدورة الأولى للحملة التحسيسية والفحص المبكر للأمراض المؤدية إلى القصور الكلوي المزمن٬ تحت شعار “ لنتوقف عن إيذاء الكلى..الكلي من أجل الحياة ”، الذي تشرف على تنظيمه جمعية التضامن الإجتماعي للمرضى المصابين بالقصور الكلوي بجرسيف.

عدد من الأبطال الرياضيين المغاربة، العداء العالمي العربي الخطابي، و إبراهيم لحلافي صاحب بطولة العالم في 5 ألاف متر و نحاسية سيدني 2000، و العداء العالمي برمضان عبد الرحيم ، و البطل السويسري و العالمي ستيفان جولي، عبد الرحيم طاليب الإطار الوطني ومدرب النهضة البركانية حاليا، حضروا جميعهم لإعطاء انطلاقة مسيرة المشي التحسيسية بدور الرياضة في محاربة عدد من الأمراض وعلى رأسهم مرض القصور الكلوي المزمن، مسيرة جابت أهم شارع بالمدينة شارك خلالها عدد من الأطفال والشبان من مختلف الأعمار والأجناس يتقدمهم رئيس الجمعية وأعضاء مكتبها المسير.

وأوضح رئيس الجمعية أن هذا الملتقى الذي تنظمه جمعية التضامن بشراكة مع عمالة جرسيف و المجلس البلدي، مندوبية الصحة والمركز الإستشفائي الجامعي بوجدة، وفيديرالية تنمية جمعيات  القصور الكلوي بالجهة الشرقية، والذي تميز بحضور ثلة من الأخصائيين في ميدان الكلى و الأمراض المزمنة من المركز الإستشفائي الجامعي بوجدة و مركز التبرع بالدم التابع لكل لمدينة فاس وأطباء متخصصين و أساتذة جامعيين وفاعلين جمعويين من مدينة جرسيف والمدن المجاورة، تروم تقريب الخدمات الطبية لساكنة إقليم جرسيف، وأضاف أنه تم خلال هذه الحملة تشخيص المزيد من الحالات التي يشتبه في كونها تعاني الفشل الكلوي، بالإضافة إلى تقديم عدة خدمات طبية للمستفيدين تشمل قياس الضغط الدموي والوزن وإجراء تحليلات للبول وأخذ عينات من الدم لتحديد الجلوكوز والكرياتينين٬ وكذا رعاية المرضى الذين شخصت حالاتهم من قبل أطباء أخصائيين.

القصور الكلوي 100_8357 100_8358 100_8368 100_8370 100_8379 100_8381 100_8385 100_8388 100_8394 100_8397 100_8401 100_8435 100_8440