عبر المسؤلون عن الشأن الرياضي المغربي عن سعادتهم بالحكم الذي قضت به محكمة التحكيم الرياضية الدولية المعروفة اختصارا بـ “الطاس”.

وفي هذا الصدد، قال الزاكي إن حكم الطاس أنصف المغرب، مشيرا الى ان هذا الحكم سيعيد الثقة الى كرة القدم المغربية، موضحا انه سيساهم في إعادتها الى سكتها الصحيحة.

من جانبه، أوضح نور الدين البوشحاتي، نائب رئيس جامعة الكرة، ان لا مشكل بين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والاتحاد الافريقي للعبة، مشيرا الى ان المغرب توجه الى ” الطاس” بعد خلاف في وجهات النظر مع الكاف.

إلى ذلك، اكد البوشحاتي، أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قدمت دفوعاتها الى محكمة التحكيم الرياضي واقتنعت بها، وهذا ما جعلها تحكم لصالح المغرب.
وفي السياق ذاته، ابرز امحمد فاخر، مدرب المنتخب المحلي، قيمة الحكم الذي أصدرته محكمة التحكيم الرياضي، مشددا على دوره في احياء المنتخبات الوطنية والبطولة الوطنية.