قال مستشفى في لايبزيج بألمانيا اليوم الثلاثاء إن مسؤولاً طبياً بالأمم المتحدة كان يعالج فيه، توفي بفيروس الإيبولا الذي أصيب به أثناء عمله في ليبيريا.

وقال المستشفى “المريض المصاب بحمى الإيبولا توفي أثناء الليل في مستشفى سان جورج في لايبزيج، رغم الإجراءات الطبية المكثفة والجهود القصوى التي بذلها الفريق الطبي فقد توفي موظف الأمم المتحدة، البالغ من العمر 56 عاماً بالمرض المعدي الخطير”.

وكان المسؤول الطبي الذي لم يرد اسمه قد وصل إلى ألمانيا الأسبوع الماضي وهو ثالث مريض بالإيبولا يعالج في البلاد.