أدانت هيأة الحكم بالغرفة الجنائية التابعة للمحكمة الابتدائية بالجديدة متهما بهتك عرض قاصر بالعنف، وانتهاك حرمة مسجد، وحكمت عليه بست سنوات سجنا نافذا، وأدائه تعويضا للمطالب بالحق المدني، قدره ثلاثون ألف درهم.

ومن جانبه، التمس دفاع المتهم في حيثيات مرافعته، الحكم ببراءة موكله لمرضه النفسي والعقلي، المدعوم بتقرير الطبيب المختص، وطالب بوقف النظر في الدعوى، وإدخاله مستشفى الأمراض العقلية، خاصة أنه ظل صامتا أمام جميع الأسئلة التي وجهها له رئيس الهيأة، ولم يجب عن أسئلته.

تقرؤون المزيد من التفاصيل في جريدة “الأخبار” عدد نهاية الأسبوع.